قصة زوجة الرئيس المصري التي قبلّها الرئيس الأمريكي ورقصت معه في البيت الأبيض

الساعة 04:42 مساءاً - 2021/01/26 قصة زوجة الرئيس المصري التي قبلّها الرئيس الأمريكي ورقصت معه في البيت الأبيض

كشفت السيدة جيهان السادات عن العديد من أسرار حياتها الشخصية والأسرية مع الرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات، وذلك في حلقة خاصة من برنامج "معكم .. منى الشاذلي" على فضائية cbc.

افتتحت جيهان حوارها بكلمة عن الزعيم الراحل قائلة :" لولا معاهدة السلام كانت سيناء امتلأت  بالمستعمرات الإسرائيلية، وأنه عندما حرر سيناء أصر على إزالة مستعمرتين."

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

إطلالة ساخنة لنانسي عجرم بالمايوه والجمهور: لابسة من غير هدوم

شاهد فضيحة لي لي ابنة منى زكي وأحمد حلمي المدوية في الحمام.. فيديو

رانيا يوسف تهرب من منزلها بلباس النوم قبل قليل.. ومصدر يكشف السبب

فنانة شهيرة صفعها عمر الشريف حتى افقدها سمعها ورفض اهلها حضور جنازتها

بعد أنباء احتضارها.. ابنة فيفي عبده تكشف تفاصيل محزنة عن والدتها

فنان مصري شهير.. تزوج 205 امرأة بينهن نجمات بالسينما ومطربات .. لن تصدق من هو

الهواء يعبث بفستان لجين عمران ويكشف ما تحته.. شاهد

ملكة جمال إيران تفجر مفاجأة وتعرض نفسها للزواج من أبو هشيمة

فنانة شهيرة تصدم الجميع بإعلان تحولها إلى ذكر

دينا الشربيني تلطم على وجهها بعد ظهور زوجها في حضن هذه الحسناء

انفلتت غريزتهم.. فنانة شهيرة مزق الجمهور فستانها وسارت في شوارع القاهرة عارية

يسرا.. سافرت مع والد زوجها وتمنت أن تنام معه ولو ليلة واحدة.. وهكذا كان رده

ضيف يموت أثناء تصوير حوار مع المذيعة آية عبد الرحمن.. فيديو

لأول مرة.. سر مكالمة الـ4 ساعات المتسببة في ارتباط هنادي مهنا وأحمد خالد صالح

خبر صاعق.. ملك أحمد زاهر في ذمة الله ووالدها يدخل في نوبة بكاء شديدة (صور)

كما تطرقت إلى ظروف السادات الصعبة قبل زواجهما،  حيث كانت مبهورة به قبل أن تراه من حديث زوج ابنة عمتها الطيار عنه ، والذي كان يتحدث باستمرار عن بطولاته وظروف حبسهما وحبه لوطنه ، وهو ما تعودت عليه من حب والدتها الانجليزية لوطنها خاصة خلال الحرب العالمية الثانية، و هو ما رسخ لديها معنى الوطنية.

وأضافت أنها صرحت لأسرتها بحبها لشخصية السادات وهيبته وثقافته رغم أنه كان لا يملك وظيفة ومال، وأن والدتها لم تكن موافقة ولكن ارتباطها وعلاقتها القوية بوالدها الذي كان يشعر بمدى حبها للسادات هو ما سهل زواجهما ، ووقف والدها بجانب السادات، وكان مهرها  150 جنيه ولكن عوضها بعد ذلك السادات بالكثير من الكرم.

و عرضت منى  الشاذلي فيديو نادرا لجيهان وهي تدرس اللغة العربية بكلية الآداب جامعة القاهرة ، و هي نفس الجامعة التي حصلت منها على البكالوريوس و الماجستير والدكتوراه.

وصرحت السيدة جيهان السادات أنها التحقت بالجامعة وهي في الأربعين من عمرها، خاصة أنها كانت بحاجة الى أن تطمئن أولا على مستقبل أبناءها ودخولهم الجامعة.

وأشارت إلى أن السادات كان فلاحا يرفض أن تتدخل زوجته في عمله مهما كان حبه لها، لكنه كان فخورا بما كانت تشارك به في المجتمع المدني ويلقبها باسم الدلع "جيني" .

وأضافت أن الرئيس الأمريكي "كارتر" اعتذر لها عندما أدرك أن عادات العرب لا تسمح بتبادل القبلات بين الرجال والنساء خلال المصافحة ، وأنه بعد "قبلته" لها تم وضع مراسم بالبيت الأبيض خاصة بالتعامل مع زوجات القادة العرب واحترام عاداتهم ، وردت على زميل لها بالجامعة عندما انتقدها بسبب هذه القبلة قائلة :"أنا فوجئت .. ومكانش ينفع أقوله لا وبعدين هل كان المفروض أضربه بالقلم على وشه؟".

وأضافت أن لديها  كتاب في المنزل بخط يد السادات  وخطها أيضا لأنه عندما  كان يتعب من الكتابه يقوم  بإملائها .. وأنها تفكر في طباعته.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

يمكنكم متابعة المزيد من الأخبار الفنية والسياسية والمنوعات واخبار الصحة على موقعنا "ثقافة وصحة"