دفن والدته حية.. وبعد أشهر تفاجئ بصدمة العمر التي لم تخطر على بآل أحد !؟

الساعة 12:36 صباحاً - 2021/01/08

"الأم" هي الامن والأمان والسكن والحنان والعطاء بلا حدود ، فهي البطل الذي يضحي من أجل الجميع ، لا نستطيع رد جميلها علينا مهما بلغ الأمر.

أخبار ساخنة قد تهمك
- السعودية: وزارة التعليم تعلن لأبنائها الطلاب عن قرارات جديدة بشأن آلية التدريس للفصل الدراسي الثاني 1442، هل يستمر عبر منصة مدرستي، أم بالحضور على الواقع- السعودية: إعلان موعد فتح حساب المواطن، وإقرار ضوابط وشروط جديدة للمسجلين والمتقدمين الجدد، والية التحقق من الأهلية لدورة يناير 2021- هل تذكرون الفنان الراحل أبو بكر سالم بالفقيه.. شاهدو القصة الحقيقية لأغنيته الشهيرة "مايحتاج يا عيسى" .. وكيف كشف خلالها الوجه الأسود لأولاد الشيخ زايد !؟- المفاجأة التي يجهلها الكثير.. 4 ميزات مذهلة لن تصدق وجودها في "الكمامة" التي ارتداها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالقمة الخليجية 41- وداعاً لقرحة المعدة بعد اليوم.. وصفة طبيعية متواجدة في كل بيت تقضي على القرحة بشكل نهائي وتجعلك تعيش طوال عمرك مرتاح البال- شــاهــد بالفيديو .. السعودية "رهف القنون" تعترف بتصوير نفسها أثناء ممارسة الجنس .. وتكشف معلومات صادمة حول تهكير هاتفها ونشر مقاطعها الجنسية !!

فالأم وصية ربانية قد وصانا بها الله سبحانه وتعالي ، فلابد من طاعتها وحسن الاستماع إليها ، بل والاهتمام بها في الكبر مثل اهتمامها بنا في الصغر.

قصتنا اليوم تروي جحود ابن علي والدته ، فقام بدفنها حية في المقابر وبعد مرور أشهر أثناء سيره في الطريق استوقفته سيدة وعندما التفت اليها مات من الصدمة.

بدأت القصة في إحدى الشقق حيث تسكن زوجة وزوجها وأبنائهم ووالدته ، فقد كانت الام المسنة لا تستطيع عون نفسها وكانت تساعدها زوجة ابنها.



يمكنكم متابعة المزيد من الأخبار الفنية والسياسية والمنوعات واخبار الصحة على موقعنا "ثقافة وصحة"