الريال اليمني يعاود الانهيار من جديد ويصل إلى هذا الرقم الصادم .. تعرف على أسعار مساء اليوم الأربعاء.. ولماذا رفض التجار التعامل مع البنك المركزي ؟

الساعة 04:59 مساءاً - 2021/01/06

شهدت سعر الريال اليمني انخفاضاً طفيفاً اليوم الأربعاء أمام العملات الأجنبية،  وذلك مقارنة بالأيام الماضية التي شهد فيها تحسناً كبير. 

أخبار ساخنة قد تهمك
- السعودية: وزارة التعليم تعلن لأبنائها الطلاب عن قرارات جديدة بشأن آلية التدريس للفصل الدراسي الثاني 1442، هل يستمر عبر منصة مدرستي، أم بالحضور على الواقع- السعودية: إعلان موعد فتح حساب المواطن، وإقرار ضوابط وشروط جديدة للمسجلين والمتقدمين الجدد، والية التحقق من الأهلية لدورة يناير 2021- هل تذكرون الفنان الراحل أبو بكر سالم بالفقيه.. شاهدو القصة الحقيقية لأغنيته الشهيرة "مايحتاج يا عيسى" .. وكيف كشف خلالها الوجه الأسود لأولاد الشيخ زايد !؟- المفاجأة التي يجهلها الكثير.. 4 ميزات مذهلة لن تصدق وجودها في "الكمامة" التي ارتداها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالقمة الخليجية 41- وداعاً لقرحة المعدة بعد اليوم.. وصفة طبيعية متواجدة في كل بيت تقضي على القرحة بشكل نهائي وتجعلك تعيش طوال عمرك مرتاح البال- شــاهــد بالفيديو .. السعودية "رهف القنون" تعترف بتصوير نفسها أثناء ممارسة الجنس .. وتكشف معلومات صادمة حول تهكير هاتفها ونشر مقاطعها الجنسية !!

وقالت مصادر مصرفية أن سعر الريال اليمني وصل مساء اليوم الأربعاء 6 يناير 2021، إلى 737 ريال مقابل الدولار، و193 مقابل الريال السعودي،  وذلك في المحافظات الواقعة تحت سيطرة الحكومة الشرعية. 


أما في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين فقد وصل سعر الريال اليمني إلى 588 مقابل الدولار الأمريكي، و155 مقابل الريال السعودي. 


وبدأ سعر الريال اليمني في المحافظات الواقعة تحت سيطرة الشرعية بالانخفاض التدريجي خلال اليومين الماضيين،  وعادت اسعار العملات الأجنبية للارتفاع ولكن بشكل بسيط جداً. 


وكان سعر الريال اليمني قد ارتفع الاسبوع الماضي بعد اعلان تشكيل الحكومة الجديدة، ووصل سعره الى 165 امام الريال السعودي،  685 أمام الدولار الأمريكي. 


ويقول اقتصاديون ان تراجع سعر الريال اليمني جاء بسبب تأخر إعلان الوديعة السعودية المرتقبة،  حيث بدأ الصرافين والمواطنين بفقدان الأمل بوديعة سعودية جديدة، خصوصاً بعد مرور أسبوع كامل على وصول الحكومة الجديدة الى عدن،  ولم يتغير شيء على الواقع.


ورغم اعلان البنك المركزي اليمني الاسبوع الماضي عن وصول الموافقة على سحب الدفعة 39 من الوديعة السعودية، وفتح الاعتمادات المستندية للتجار،  إلى أن اعلان فتح الاعتمادات المستندية لم يلقى أي تفاعل من التجار بسبب عدم ايفائه معهم في عملية التوريد الأخيرة التي كانت قبل ما يقارب العام. 

يمكنكم متابعة المزيد من الأخبار الفنية والسياسية والمنوعات واخبار الصحة على موقعنا "ثقافة وصحة"