الحذر من تناول الطعام في حالات الغضب.. تعرّفوا إلى السبب

الساعة 04:59 مساءاً - 2021/04/16 الحذر من تناول الطعام في حالات الغضب.. تعرّفوا إلى السبب

متابعة: روان ديوب

 

يؤثر تناول الطعام أثناء الشعور بالغضب أو التوتر بشكل سلبي على الصحة، وأكدت دراسة حديثة أن هذه الحالة تؤدي إلى تنشيط الجهاز العصبي الودّي. ما يسبب توقف عملية الهضم وارتفاع ضغط الدم ومستوى السكر والكوليسترول الضار في الجسم، وهذا يمنع الأخير من امتصاص المكونات الغذائية.

كما يؤدي ذلك إلى حدوث الانتفاخ وارتداد حمض المريء إلى المعدة، فضلاً عن الإسهال. وقد يعاني بعض الاشخاص من أعراض القولون العصبي ومن صعوبة في البلع ومن تشنّج العضلات.

ويمكن أن يسبّب الأكل في حالات الغضب تعطّل الإشارة التي يتلقّاها الدماغ من القناة الهضمية في حالة الشبع. ما قد يؤدي إلى تناول كمية كبيرة من الطعام. وفقاً لما جاء في مجلة لها.

ومن الأسباب التي يمكن أن تدعو إلى عدم تناول الطعام في حالات الغضب والتوتر، أن هذا السلوك يضعِف الحاجز الذي يمنع البكتيريا الضارة من الدخول إلى مجرى الدم. ما يؤدي غالباً إلى مشاكل مثل أمراض المناعة الذاتية والإسهال والتهاب القولون.

 

يمكنكم متابعة المزيد من الأخبار الفنية والسياسية والمنوعات واخبار الصحة على موقعنا "ثقافة وصحة"