هل تناول الشوفان النيء خطر على الصحة؟

الساعة 05:35 مساءاً - 2021/04/07 هل تناول الشوفان النيء خطر على الصحة؟

متابعة- رنا يوسف

الشوفان الحبوب الصحية التي ينصح الأطباء بتناولها لخلوها من الغلوتين واحتوائها على الفيتامينات والمعادن والألياف ومضادات الأكسدة الهامة.

ومن الطرق الشائعة لتناول الشوفان مطبوخاً أو منقوعاً بالحليب إلا أن البعض يتناوله نيئاً. فهل من الآمن تناوله نيء أيضاً؟

بحسب موقع صحتي الشوفان النيء آمن للأكل، لكن من المستحسن نقعه في الماء أو العصير أو الحليب أو بديل الحليب لتجنب بعض الآثار الجانبية غير المرغوب فيها. نذكر من بين الأضرار:

– قد يؤدي تناول الشوفان النيء الجاف إلى تراكمه في المعدة، ممّا يؤدي إلى عسر الهضم أو الإمساك.

– يحتوي الشوفان النيء على حمض الفيتيك المضاد للمغذيات، والذي يرتبط بالمعادن مثل الحديد والزنك، مما يجعل من الصعب على جسمكم امتصاصها. قد يؤدي هذا الامر إلى نقص المعادن بمرور الوقت ولكنه لا يمثل مشكلة عادةً إذا كنتم تتبعون نظاماً غذائياً متوازناً بشكل عام.

لذا، إن نقع الشوفان النيء في الماء يقلل من تأثير حمض الفيتيك على امتصاص المعادن. للحصول على أكبر فائدة، انقعوا الشوفان لمدة 12 ساعة على الأقل قبل تناوله.

– يعتبر الشوفان مصدراً رائعاً للكربوهيدرات، ويحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية والفوائد الصحية. على عكس الحبوب المكررة الموجودة عادة في حبوب الإفطار، يحتوي الشوفان المصنوع من الحبوب الكاملة على الأجزاء الثلاثة من الحبوب: النخالة والسويداء والبذرة. يحتوي كل جزء من هذه الأجزاء على العناصر الغذائية الخاصة به بما في ذلك الألياف وفيتامين E وفيتامينات B ومضادات الأكسدة، وفقاً لجامعة هارفارد.

يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب لاحتوائه على بيتا جلوكان، وهو نوع من الألياف القابلة للذوبان.

– يعتبر الشوفان أيضاً طعاماً رائعاً لمن يتطلعون إلى التحكم في الوزن أو إنقاصه. تجذب ألياف بيتا جلوكان الماء وتزيد من حجم الطعام في الأمعاء، مما يجعلكم تشعرون بالشبع لفترة أطول.

 

يمكنكم متابعة المزيد من الأخبار الفنية والسياسية والمنوعات واخبار الصحة على موقعنا "ثقافة وصحة"